صحة ورشاقة

فهم الاكتئاب: التعريف، الأسباب، أعراضه وعلاجاته

الاكتئاب هو اضطراب نفسي شائع يتسم بالحزن المستمر وفقدان الاهتمام أو اللذة في الأنشطة اليومية. يؤثر الاكتئاب على الشعور بالسعادة والرضا بالحياة، وقد يؤدي إلى مشاكل في العمل والعلاقات الشخصية.

الاكتئاب غير النمطي، والذي يُشار إليه باسم اضطراب الاكتئاب الشديد ذي السمات غير النمطية، شائعٌ جداً، على عكس الأشكال الأخرى من الاكتئاب. وعلى عكس أولئك الذين يعانون من الاكتئاب النموذجي، يستجيب الأشخاص المصابون بالاكتئاب غير النمطي للأحداث الإيجابية، وتتحسن حالتهم المزاجية، ولو بشكل مؤقّت.

أسباب ظهور الاكتئاب

  • العوامل الوراثية: يمكن أن يكون للعوامل الوراثية دور في تطور الاكتئاب، حيث يكون هناك ارتباط بين الاكتئاب وتاريخ العائلة في بعض الحالات.
  • التغيرات الكيميائية في الدماغ: تشير الدراسات إلى أن تغيرات في مستويات المواد الكيميائية في الدماغ، مثل السيروتونين والنوروبينفرين، يمكن أن تلعب دورًا في تطور الاكتئاب.
  • التوتر النفسي: الضغوط النفسية المستمرة، مثل المشاكل في العمل أو العلاقات الشخصية، يمكن أن تزيد من خطر الاكتئاب.
  • الأحداث الحياتية الصعبة: مثل فقدان الوظيفة أو الحبيب، أو تجربة حدث مؤلم مثل الطلاق أو الوفاة، يمكن أن تسبب الاكتئاب.

أنواع الاكتئاب

  • اضطراب اكتئاب الاضطراب الاكتئابي الكبير (Major Depressive Disorder): يتميز هذا النوع بوجود أعراض الاكتئاب الشديدة التي تستمر لمدة لا تقل عن مدة معينة، مثل الحزن الشديد وفقدان الاهتمام بالأنشطة اليومية والتغيرات في الشهية والنوم.
  • اضطراب الاكتئاب الثنائي (Bipolar Disorder): يشمل هذا النوع فترات من الاكتئاب الشديد المعروفة باسم “الحالة المتوحدة” تتبعها فترات من النشاط المفرط والعالي يُعرف باسم “الانفعال المرتفع”، ويعتبر اضطراب ثنائي المناطق.
  • اضطراب الاكتئاب الموسمي (Seasonal Affective Disorder – SAD): يحدث هذا النوع من الاكتئاب في فصل معين من السنة، عادةً في فصل الشتاء، ويمكن أن يكون مرتبطًا بنقص الإضاءة الطبيعية.
  • اضطراب اكتئاب الولادة (Postpartum Depression): يعاني بعض النساء من الاكتئاب بعد الولادة، وهو يمكن أن يكون ناتجًا عن تغيرات هرمونية وضغوط الرعاية الأمومية والاكتئاب بعد الولادة يمكن أن يؤثر على الأم والطفل على حد سواء.
  • اضطراب الاكتئاب المزمن (Persistent Depressive Disorder): يتميز هذا النوع بالاكتئاب الطويل الأمد الذي يستمر لأشهر عديدة أو سنوات، ويمكن أن يتفاقم ويخف ويتفاقم مرة أخرى على مدى الوقت.
اقرأ:  الكيس الدهني: أسبابه، أعراضه، وطرق علاجه

اعراض الاكتئاب

  • الحزن الشديد أو الاكتئاب الدائم: شعور بالحزن أو الكآبة الشديدة يستمر لفترة طويلة من الزمن دون سبب واضح.
  • فقدان الاهتمام بالأنشطة اليومية: فقدان الاهتمام واللذة في الأنشطة التي كانت ممتعة سابقًا، وانخفاض مستوى النشاط.
  • الشعور بالتعب والإرهاق: شعور بالتعب والإرهاق الشديد حتى بعد الراحة الكافية، وصعوبة في القيام بالأنشطة اليومية.
  • اضطرابات النوم: صعوبة في النوم (أرق) أو النوم الزائد (الأفراط في النوم)، وتغيرات في نوعية النوم.
  • تغيرات في الشهية: فقدان الشهية ونقص الوزن، أو زيادة الشهية وزيادة الوزن.
  • الشعور بالذنب أو القيمة الذاتية المنخفضة: الشعور بالذنب أو القيمة الذاتية المنخفضة، والشعور بأن الذات لا تستحق الحياة.
  • صعوبة التركيز واتخاذ القرارات: صعوبة في التركيز، والنسيان المتكرر، وصعوبة في اتخاذ القرارات اليومية.
  • الاضطرابات الجسدية: مثل الصداع المزمن، والآلام الجسدية غير المفسرة، والمشاكل الهضمية.

أعراض الاكتئاب غير النمطي

  • المزاج السيّئ.
  • تغيّرات في الشهية.
  • صعوبة النوم.
  • التعب.
  • صعوبة في التركيز.
  • مزاج متقلب.
  • الشعور بثقل في الذراعين أو الساقين.
  • آلام الجسم.
  • النوم لفترات طويلة في الليل أو أثناء النهار (فرط النوم).
  • الحساسية الشديدة تجاه النقد.

علاج الاكتئاب

يتوفر العديد من الخيارات لعلاج الاكتئاب، ويتضمن العلاج غالبًا مزيجًا من العلاجات الدوائية والعلاج النفسي. إليك نظرة عامة على العلاجات الشائعة للتعامل مع الاكتئاب:

  • العلاج الدوائي
  • العلاج النفسي
  • يمكن أن تكون العلاجات البديلة مفيدة كإضافة إلى العلاجات التقليدية، مثل التمارين الرياضية اليومية والتأمل واليوغا.
  • بعض الأشخاص يجدون الاستفادة من المكملات الغذائية مثل الزيوت الدهنية أو مكملات الفيتامينات والمعادن، ولكن يجب استشارة الطبيب قبل استخدامها.
  • الدعم الاجتماعي من الأصدقاء والعائلة يمكن أن يكون مفيدًا جدًا في عملية الشفاء من الاكتئاب، ويمكن أن يكون الانخراط في الأنشطة الاجتماعية مفيدًا أيضًا.
اقرأ:  قلة النوم: أسبابها وطرق علاجها

علاج الاكتئاب غير النمطي

العلاج النفسي هو مصطلح يشير إلى مجموعة متنوّعة من تقنيات العلاج التي تهدف إلى مساعدة الشخص على تحديد وتغيير المشاعر والأفكار والسلوكيات غير الصحية.

يتم العلاج النفسي مع اختصاصي صحة عقلية مدرَّب ومرخَّص، مثل طبيب نفسي يمكنه تقديم الدعم والتعليم والتوجيه؛ لمساعدتك على العمل بشكل أفضل.

تتوفر أدوية مختلفة لعلاج الاكتئاب، وكذلك الاكتئاب غير النمطي. ولا يوجد أفضل مضادّ للاكتئاب، وهنا يعتمد الأمر على أعراضك واحتياجاتك الفردية.

عادة، تساعد مضادات الاكتئاب على استعادة توازن مستويات الناقلات العصبية، مثل: السيروتونين والدوبامين والنورإبينفرين.

اكتئاب الحمل

اضطراب الاكتئاب خلال فترة الحمل يعتبر مشكلة شائعة، ويمكن أن يؤثر على صحة الأم وصحة الجنين. يمكن أن يكون الاكتئاب خلال الحمل نتيجة لتغيرات هرمونية، الضغوط النفسية، التوتر، أو التغييرات في الحياة مثل التغيرات الهرمونية والجسدية والعاطفية التي تحدث أثناء فترة الحمل.

أعراض اكتئاب خلال الحمل

  • الحزن المستمر أو الاكتئاب.
  • فقدان الاهتمام أو اللذة في الأنشطة اليومية.
  • زيادة في التوتر والقلق.
  • الشعور بالذنب أو القلق بشأن الأمور المستقبلية.
  • الشعور بالتعب أو الإرهاق المستمر.
  • صعوبة في النوم أو زيادة في النوم.

إذا كنت تشعرين بأي من هذه الأعراض بشكل مستمر، يجب عليك الاتصال بالطبيب أو المتخصص في الصحة النفسية. يمكن للمهنيين الصحيين تقديم الدعم والمساعدة المناسبة، وقد يوصون بخطة علاجية تشمل العلاج النفسي أو الدوائي، وفي بعض الحالات قد يوصون بالجمع بين الاثنين.

ادوية الاكتئاب

هناك عدة أنواع من الأدوية التي يمكن استخدامها في علاج اضطرابات الاكتئاب. يختلف اختيار الدواء المناسب باختلاف نوع وشدة الاكتئاب واستجابة الفرد للعلاج.

يلزم الذهاب الي طبيب لتطبيق هذه الوصفة أو العلاج

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى