طفلك

البلغم الأصفر عند الأطفال: أسبابه وطرق الوقاية منه

يُعتبر البلغم الأصفر عند الأطفال مشكلة شائعة قد تسبب قلقًا للآباء والأمهات، وتشير إلى وجود التهاب في الجهاز التنفسي.

أسباب ظهور البلغم الأصفر

من الطبيعي ظهور البلغم الأصفر لدى الأطفال في أثناء الإصابة بالالتهابات البكتيرية؛ لأنه عندما تبدأ البكتيريا في النمو في الحلق أو الرئتين، يصبح المخاط الشفاف الموجود عادة على طول الجهاز التنفسي أكثر سمكاً، ويحتوي على المزيد من خلايا الدم البيضاء؛ فهذه إحدى آليات الدفاع في الجسم، ومع ذلك إذا لاحظت وجود بلغم أصفر اللون لدى طفلك وكان مصحوباً بأعراض أخرى مثل الحمى أو التهاب الحلق أو ضيق التنفس.

التهاب الحلق

يتميز التهاب الحلق البكتيري، أو التهاب الحلق العقدي عند الأطفال، بتورم البلعوم وظهور البلغم الأصفر، قد يعاني بعض الأطفال أيضاً من التهاب شديد في الحلق وصعوبة في البلع وحمى وصداع.

التهاب الرئتين

يمكن أن يكون البلغم الأصفر علامة على التهاب الرئتين، وهو حالة تتطلب عناية طبية فورية.

التهاب الجيوب الأنفية

قد يكون وجود البلغم الأصفر علامة على التهاب الجيوب الأنفية البكتيري. تتميز هذه الحالة بتورم تجاويف الأنف بسبب الإصابة بالعدوى البكتيرية، وقد يُصاب طفلك أيضاً بسيلان الأنف والحمى والصداع وصعوبة التنفس.

توسع القصبات الرئوية

قد يرتبط البلغم الأصفر أيضاً بداء القصبات الرئوية، ويُعد البلغم أحد أكثر أعراض توسع القصبات شيوعاً، وقد يعاني الطفل أيضاً من السعال المصحوب بالدم أو ضيق التنفس أو الشعور بالضيق العام أو ألم في الصدر.

اقرأ:  الفوائد الصحية لتناول الحامل للمانجو

طرق الوقاية من البلغم الأصفر عند الأطفال

  • تحفيز السوائل: تشجيع الطفل على شرب السوائل بكميات كافية يساعد في تخفيف تجمع البلغم وتسهيل إخراجه.
  • التهوية الجيدة: يجب الحرص على التهوية الجيدة في البيئة المحيطة بالطفل، وتجنب التعرض للتدخين السلبي.
  • تجنب التعرض للعوامل المهيجة: ينبغي تجنب تعرض الطفل للعوامل المهيجة مثل الغبار والتدخين والروائح القوية.
  • العناية بالتغذية: تأكيد تناول الطفل لوجبات متوازنة وغنية بالفيتامينات والمعادن يعزز جهازه المناعي ويقلل من خطر الإصابة بالتهابات التنفسية.
  • الرعاية الصحية الجيدة: في حالة استمرار ظهور البلغم الأصفر أو تفاقم الأعراض، يجب استشارة الطبيب للحصول على تقييم وعلاج مناسب.

طرق علاج البلغم الأصفر

عصير الليمون والعسل

مزيج عصير الليمون والعسل كلاهما غني بفيتامين سي ومضادات الأكسدة، وكلاهما يساعد في تقليل الالتهاب ويخفف من السعال ويسرع عملية الشفاء من نزلات البرد والإنفلونزا. بالإضافة إلى ذلك، يمكن للعسل أن يرطب الحلق ويقلل من تهيج الأنسجة؛ ما يساهم في تخفيف البلغم.

شاي بالنعناع

شاي النعناع غني بالمنثول، وهو زيت أساسي يمكن أن يحسن ظهور أعراض مثل السعال والبلغم وسيلان الأنف وانسداد الأنف والصداع، يحتوي هذا الشاي أيضاً على خصائص مضادة للبكتيريا والفيروسات ومضادة للالتهابات، تساعد الجسم على مقاومة الجسم للأمراض والتعافي بشكل أسرع.

عصير البرتقال والجرجير

عصير البرتقال والأناناس والجرجير؛ كلها غني بفيتامين “سي” وفيتامين “أ” والحديد والبوتاسيوم والبروميلين. تحتوي هذه المواد على مضادات للالتهابات وللأكسدة، التي تساعد على التخلص من البلغم وتقوية جهاز المناعة لتسريع الشفاء من نزلات البرد الإنفلونزا.

ما هو لون البلغم الخطير؟

لون البلغم قد يكون مؤشرًا على ما إذا كان الشخص يعاني من مشكلة صحية خطيرة أم لا. إليك بعض الإشارات المشتركة للألوان وما يمكن أن تعنيه:

  1. بلغم شفاف أو أبيض: قد يكون هذا عاديًا ويشير إلى التهاب الجهاز التنفسي العلوي، مثل الزكام.
  2. بلغم أصفر أو أخضر: قد يكون هذا علامة على وجود عدوى بكتيرية في الجهاز التنفسي، مثل الالتهاب الرئوي أو التهاب الحلق. ومع ذلك، يمكن أن يكون أيضًا علامة على التهاب فيروسي.
  3. بلغم بني أو بني داكن: قد يشير هذا إلى وجود دم في البلغم، مما قد يكون علامة على إصابة الجهاز التنفسي بشكل أكثر خطورة مثل التهاب الشعب الهوائية أو السرطان. في هذه الحالة، يجب استشارة الطبيب فورًا.
  4. بلغم أحمر أو وردي: قد يشير هذا أيضًا إلى وجود دم في البلغم، ويجب معالجته بجدية والتوجه للطبيب.
اقرأ:  التهاب السحايا عند الأطفال: الأسباب والأعراض والعلاج

مشروبات طبيعية تساعد علي طرد البلغم

  • شاي الزنجبيل
  • شاي الزعتر
  • شاي النعناع
  • مشروب الكركم
  • مشروب عرق السوس
  • عصير البرتقال
  • عصير الليمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى